اخبار البلدة

أصل تسمية برعشيت

يذكر أن الاسم مشتق من السريانية Bre SHIT، نسل شيت وأولاده، وشيت هو الابن الثالث لآدم، أو SHITA betra، أي الخوف والرهبة والوحشة، ويبدو أن نسبة تسميتها على هذا النحو، تلتقي مع نسبة تسمية معظم البلدات، التي تنتهي أسماؤها بكلمة «شيت» مثل: جشيت، عدشيت، عدشيت القصير، النبي شيت، وغيرها.
وللدلالة أكثر على نسبة التسمية، نذكر ما أورده السيد محسن الأمين في خططه، حيث قال أن «في وسط مقبرتها (أي مقبرة برعشيت) مزار خراب، يقال أنه «قبر شيت»(عليه السلام)، وأن أصل اسمها مرعى شيت، ولكن ذلك لا يستند إلى مستند، والظاهر أن البناء، المزعوم أنه مزار، هو مسجد، لوجود محراب فيه، وعدم وجود آثار قبر».
بدوره الشيخ إبراهيم سليمان، تحدث عن البلدة، إلا أنه لم يذكر سبب تسميتها بهذا الاسم، ولا نقل عن عمه الشيخ حسين سليمان أية معلومات حول ذلك.

 

ما قاله المؤرخون عنها
يتحدث السيد محسن الأمين عن برعشيت، ويقول عنها: «برعشيت، بناء موحدة، مفتوحة، وراء ساكنه، وعين مهملة مفتوحة، وشين معجمة مكسورة، ومثناة تحتية ساكنة، قرية كانت من عمل مرجعيون، فألحقت بعمل صور».
بدوره الشيخ إبراهيم سليمان، تحدث عن البلدة، وقال عنها، نقلاً عن عمّهْ:
«برعشيت أو مرعشيت، من قرى الجبل، في وهده على ذروة جبل، أهلها شيعة إمامية، ومسيحيون (كاثوليكية)، وهم (مجموعة) مسيحية، على تمام الاتفاق فيما بينهم، تابعة مديرية تبنين، وهي أكبر من تبنين، وأكبر من قانا».
وفي قاموس لبنان: «برعشيت، تابعة مديرية تبنين، من محافظة صور».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق